logo_img اللجنة الدولية لكسر الحصار عن غزة

 

شركاؤنا

 

الرئيسية / المركز االإعلامي / الفقر

مركز حقوقي الحصار تسبب بارتفاع نسبة الفقر إلى 38.8 بالمئة في قطاع غزة

10-10-2015 17:55

تقرير عن الفقر


قال مركز حقوقي يعمل في الأراضي الفلسطينية إن الحصار الذي تفرضه إسرائيل على قطاع غزة منذ تسع سنوات متواصلة أدى إلى ارتفاع نسبة الفقر إلى 38.8%، من بينهم 21.1% يعانون من فقر مدقع.

وأكد المركز الفلسطيني لحقوق الإنسان أن نسبة البطالة في قطاع غزة ارتفعت في الآونة الأخيرة إلى 44%، مشيرا إلى أن هذه النسب تعطي مؤشرات على التدهور الاقتصادي غير المسبوق لسكان القطاع.

وأشار المركز في تقرير أصدره، أمس، أن السلطات المحتلة تواصل إجراءات حصارها البري والبحري المشدد لتعزل القطاع كلياً عن الضفة الغربية، بما فيها مدينة القدس المحتلة، وعن العالم الخارجي، منذ تسع سنوات متواصلة.

واعتبر المركز الحصار الإسرائيلي على القطاع انتهاكاً صارخاً لحقوق سكانه الاقتصادية والاجتماعية والثقافية، منوها إلى أن الحصار أدى إلى تفاقم الأوضاع المعيشية لنحو 1.8 مليون نسمة من سكانه.

ونوه المركز إلى أن سلطات الاحتلال قلصت منذ عدة سنوات المعابر التجارية التي كانت تربط القطاع بالضفة الغربية وإسرائيل من أربعة معابر رئيسية بعد إغلاقها بشكل كامل إلى معبر واحد» كرم أبو سالم»، جنوب شرقي القطاع، والذي لا تتسع قدرته التشغيلية لدخول الكم اللازم من البضائع والمحروقات للقطاع، فيما خصصت معبر «إيرز»، شمال القطاع لحركة محدودة جداً من الأفراد، ووفق قيود أمنية مشددة، فحرمت سكان القطاع من التواصل مع ذويهم وأقرانهم في الضفة وإسرائيل، كما حرمت مئات الطلبة من الالتحاق بجامعات الضفة الغربية والقدس المحتلة.

وتحدث المركز الفلسطيني عن استمرار سياسة العرض على مخابرات الاحتلال على معبر «إيرز»، حيث تجري أعمال التحقيق والابتزاز والاعتقال بحق المارين عبر المعبر.

 

المصدر: المركز الفلسطيني لحقوق الانسان

 

10-10-2015

Copyright © 2014-2015 اللجنة الدولية لكسر حصار غزة - جميع الحقوق محفوظة